وطنية

أي موقف لتونس تجاه تطبيع ليبيا مع الاحتلال؟

today29 أغسطس 2023 22 1

Background
share close

قال منتصر الشريف مختص في العلاقات الدولية وأستاذ في القانون على خلفية لقاء وزيرة  الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية”نجلاء المنقوش” بوزير خارجية الاحتلال “إيلي كوهين” إن كيان الاحتلال يمارس ضغوطا على ليبيا للإعتراف به و التطبيع معه معتبرا أن اللقاء بين الوزيرين يندرج في اطار التطبيع .مرجحا وجود ضغوط على تونس مباشرة و غير مباشرة للتطبيع.

واستبعد الشريف تتدخل تونس في ملف تطبيع ليبيا مع الكيان الصهيوني أو إدلائها بموقفها تجاه ليبيا اذا ما طبّعت مع الاحتلال واعترفت به.معتبرا التدخل في هذا الشأن خرق لسيادة ليبيا وخطأ سياسي.

تصريحات الشريف جاءت خلال مشاركته  أمس الإثنين 28 أوت 2023 هاتفيا في برنامج “ريكاب ميدي” على اذاعة الحياة اف ام,ردا على سؤال حول موقف تونس تجاه ليبيا من التطبيع مع الاحتلال.

وفي شأن متصل أوضح الشريف قائلا:”من الخطأ أن تتدخل تونس في هذه المسألة (تطبيع ليبيا مع الاحتلال) لأن ليبيا دولة ذات سيادة  والتطبيع من عدمه شأن داخلي يخصها”.

وتابع :”لن تدلي الخارجية بدلوها في هذه المسألة وهذا هو المطلوب فالدولة تعرف مصالحها ولن تتدخل في هذه المسألة”.

والأحد، أعلنت وزارة الخارجية الصهيونية أن وزير خارجية الاحتلال “إيلي كوهين” التقى وزيرة  الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية”نجلاء المنقوش” في لقاء هو “الأول من نوعه” بين مسؤولين من البلدين اللذين لا تربطهما علاقات دبلوماسية.

وفي شأن متصل قال الشريف  ان وزارة الخارجية التونسية تضع الدولة في مواقف حرجة مشيرا إلى ردود فعلها من انقلاب النيجر في اشارة لبيانها الذي أدانت فيه الانقلاب معتبرا ذلك تدخلا في مسائل داخلية  وضع تونس في موقف محرج خاصة في ظل ملف الهجرة  والمهاجرين المطروح. معتبرا أن الادانة ستعيق  التفاوض مع حكومة النيجر التي تعتبرها “انقلابية” في مسألة اعادة المهاجرين.

 

  وبخصوص فرضية تطبيع تونس مع الاحتلال من عدمه قال الشريف “اذا ما قبلت الدولة التونسية بالتطبيع فانها ستضع نفسها أمام موقف محرج خاصة رأس السلطة … اذا حدث ذلك (أي تطبيع تونس) فسيكون المشهد معقدا فالأمر أصعب بكثير مما هو عليه  في ليبيا نظرا لمواقف الدولة التونسية خاصة رأس السلطة الذي اعتبر التطبيع خيانة عظمى.

وأفاد الشريف أن الجهات التي تسعى  لإجبار تونس على التطبيع تستغل وضعيتها الاقتصادية التي لا تخفى على أحد.

واستبعد في ذات الشأن سقوط تونس في مستنقع التطبيع لافتا في هذا الصدد إلى أن تونس تعرف موقف حليفها الاستراتيجي الجزائر الذي يعتبر أن مسألة التطبيع تهديد لأمنها ..معتقدا أن الجزائر قد تعاقب تونس اذا ما طبعت مع كيان الاحتلال مستشهدا في ذلك بموقفها من المغرب عقب التطبيع,:”ونحن نعرف ردة فعل الجزائر على تطبيع المغرب.. رغم أنها لم تحتج على تطبيع السودان وعديد الدول الأخرى ولكن موقفها كان حذرا في مسألة تطبيع المغرب”. 

و الثلاثاء 29 أوت 2023 قال رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال اشرافه على تسليم أوراق اعتماد سفراء جدد لتونس إن مصطلح التطبيع غير وارد لديه داعيا بضرورة اعادة فلسطين وأرضها إلى شعبها.

من جهة أخرى صدر في الرائد الرسمي مرسوم رئاسي عدد 76 لسنة 2022 ، يوم 29 نوفمبر 2022 صادق بمقتضاه سعيد على بروتوكول انضمام تونس للإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية في المتوسط المعتمد بمدينة مدريد يوم 21  جانفي 2008 والمتعلق بحماية البيئة البحرية والمناطق الساحلية في بحر المتوسط.
هذه المصادقة خلفت ردودا شعبية وسياسية معارضة ومنددة  بالتطبيع.

وفي 01 أوت 2023 أعلن البرلمان بدء لجنة الحقوق والحريات دراسة مقترح قانون يطالب بـ”تجريم” التطبيع مع الاحتلال.

وقدمت اللجنة “قراءة أولية بخصوص أهمية مشروع القانون بالنسبة للشعب ، ومساندته غير المشروطة للقضية الفلسطينية العادلة”، وفق بيان نشره البرلمان عبر صفحته الرسمية على فيسبوك.

وفي أوت 2022، شددت وزارة التجارة وتنمية الصادرات على التزامها بأحكام “المقاطعة” العربية للاحتلال وفق مبادئ جامعة الدول العربية، وذلك ردا على ما تتداولته تقارير ومواقع إخبارية عن إجرائها مبادلات تجارية مع الاحتلال.

وبدأت تونس المقاطعة الرّسمية المنظمة للكيان الصهيوني عن طريق جامعة الدول العربية بعد حرب 1948، فيما اختلف تنفيذ هذه المقاطعة من دولة لأخرى.

Written by: Ahlem Amri

Rate it

Previous post

أخبار-وطنية

قيس سعيّد يؤكد على دور السفراء في الدفاع عن مصالح الشعب التونسي والدفاع عن استقلال قرار تونس

ستقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد، ظهر اليوم الثلاثاء 29 أوت 2023 بقصر قرطاج، السيّد نبيل عمار، وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج. وتطرق اللقاء لعدد من المواضيع من بينها دور السفراء في الدفاع عن مصالح الشعب التونسي خاصة في ظلّ التقلبات المتسارعة التي يشهدها العالم اليوم شعارهم في عملهم مصلحة تونس والدفاع عن مصالحها واستقلال قرارها في كل محفل وفي كل مقام. كما تم التعرض إلى دور القناصل في تقديم […]

today29 أغسطس 2023 3

Post comments (0)

Leave a reply


0%